السودان : آخر الأخبار

الأخبار العاجلة - علي مدار الساعة

Recent Posts

Tags

Community

Email Notifications

Archives

March 2015 - Posts

السعودية تعد برفع العقوبات كلياً عن السودان

الخرطوم 26 مارس 2015 ـ شارك السودان في العملية العسكرية التي أطلقت عليها السعودية "عاصفة الحزم" ضد الحوثيين في اليمن، وأفادت قيادة العملية العسكرية أن السودان يشارك بثلاث طائرات حربية، وسط تقارير تؤكد ابدائه الاستعداد اللازم لمشاركة قوات برية، بينما تلقت الخرطوم وعودا من الرياض بالسعي لرفع العقوبات.

          

وجأت العملية متزامنة مع زيارة للرئيس عمر البشير للرياض قُوبل خلالها بحفاواة لافتة، وقال البشير خلال مباحثات مع الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، مساء الأربعاء، إن أمن المملكة العربية السعودية وأمن الحرمين الشريفين يمثل خطاً أحمر بالنسبة للسودان.

في المقابل أكد العاهل السعودي أن بلاده ستبذل قصاري جهدها فى الجانب السياسي لرفع العقوبات كليا عن السودان ليعود الى وضعه الطليعي في العلاقات الدولية، وأمر صناديق التمويل بالمملكة والمستثمرين، بتقديم الدعم الكامل للخرطوم خلال المرحلة المقبلة.

وكان البشير قد التقى، مساء الاربعاء، الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز وزير الدفاع السعودي رئيس الديوان الملكي المستشار الخاص لخادم الحرمين الشريفين ورئيس اللجنة الاقتصادية والتمويل بالمملكة العربية السعودية.

وأعلن الأمير أن المملكة تتجه الى انفاذ مشروعات سياسية واقتصادية ضخمة لتنمية ونهضة السودان باعتباره بلد مسلم وشريك أصيل للمملكة، مؤكدا عزمها إنشاء صندوق لتحفيز الشركات السعودية للاستثمار بالسودان خاصة في مجالات الغذاء حتى يكون سلة غذاء العالم العربي.

وأعلنت السلطات السعودية، الخميس، أن مصر والمغرب والأردن والسودان وباكستان، تطوعت للمشاركة في العملية العسكرية ضد الحوثيين في اليمن إلى جانب أربع دول خليجية من مجلس التعاون الخليجي هي: الإمارات والكويت وقطر والبحرين.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن كلاً من "الأردن والسودان والمغرب ومصر وباكستان أعربت عن رغبتها في المشاركة بالعملية"، في اليمن موضحة أن اسم العملية هو "عاصفة الحزم".

وإلى جانب 100 طائرة سعودية تشارك في العملية، و150 ألفاً من القوات السعودية، تشارك دول الخليج والدول العربية الأخرى بطائراتها المقاتلة في تنسيق مع القيادة السعودية.

وأرسلت الامارات 30 طائرة مقاتلة إلى السعودية، وتتحدث الأنباء عن مشاركة طائرات من الأردن والمغرب وكذلك أنباء عن مشاركة السودان إلى جانب دول الخليج.

وذكرت تقارير أن مصر حركت عدداً من القطع البحرية العسكرية من السويس باتجاه جنوب البحر الأحمر في إجراء احتياطي.

وأعربت القاهرة في وقت مبكر من، صباح الخميس، عن استعدادها للمشاركة في الحملة جوياً وبحرياً وبرياً أيضاً إذا لزم الأمر، حيث بدأت عملياتها بقوات بحرية من خلال كاسحتي ألغام وفرقاطة ومدمرة وأما القوات الجوية فلم تحدد حتى هذه اللحظة عدد القوات التي ستشارك بها.

وكان مقاتلو هادي قد فقدوا السيطرة على مطار المدينة الجنوبية، الأربعاء، بعدما تغلبت عليهم قوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح المتحالف مع الحوثيين.

واستهدفت الغارات مواقع عسكرية مخازن للأسلحة في صنعاء ومقر قيادة قوات الاحتياط في جنوب صنعاء، في حين اشتعلت النيران في دار الرئاسة بصنعاء التي استولى عليها الحوثيون.

وقال مسؤول يمني لوكالة "رويترز" إن "أنصار الرئيس اليمني استعادوا السيطرة على مطار عدن بعد اشتباكات عنيفة".

وشمل القصف أيضاً غرفة العمليات المشتركة للقوات الجوية في صنعاء، ومعسكر "ريمة حميد" بمنطقة سنحان معقل علي صالح جنوب صنعاء، وقاعدة العند الجوية شمال عدن.

وقال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي باراك أوباما، أجاز تقديم مساعدة لوجستية ومخابراتية لدعم العملية العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن لدحر مقاتلي جماعة الحوثي.


Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان
قمة سعودية سودانية بالعاصمة الرياض اليوم

الخرطوم 25 مارس 2015 - تحتضن العاصمة السعودية الرياض اليوم الأربعاء ، قمة سعودية - سودانية تتناول تعزيز العلاقات الثنائية وبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك، ومن المقرر وصول الرئيس السوداني المشير عمر البشير إلى العاصمة السعودية، ليلتقي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في قمة مشتركة تتناول وجهات النظر الثنائية تجاه الأوضاع العربية خاصة ما يجري في اليمن وليبيا وسوريا. 

          

فيما أبلغ رئيس البعثة السودانية لدى السعودية السفير عبد الحافظ إبراهيم «الشرق الأوسط»، أن زيارة الرئيس عمر حسن أحمد البشير للسعودية، «تأتي تلبية لدعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، تأكيدا للعلاقات العميقة بين البلدين»، مؤملا أن تحدث هذه القمة نقلة في تاريخ العلاقات السعودية - السودانية.

وتبحث القمة العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات، علاوة على القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وبدأ السودان جهود حثيثة لتحسين علاقاته مع دول الخليج، عقب إغلاق المركز الثقافي الإيراني بالخرطوم العام الماضي، وسجل البشير في فبراير المنصرم زيارة إلى دولة الإمارات العربية امتدت لستة أيام.

وقال سفير السودان لدى السعودية عبد الحافظ إبراهيم، في تصريحات سابقة إن زيارة الرئيس البشير للملكة ستحدث نقلة نوعية في دعم مسيرة التعاون بين البلدين فضلا عن تعزيز التكامل في إطار مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين.

ويضم وفد البشير عدد من الوزراء بينهم وزير الخارجية ووزير الاستثمار، وينتظر أن يتوجه البشير بعد زيارته للسعودية التي تمتد يومين الى القاهرة للمشاركة فى القمة العربية التى تبدأ اعمالها في 28 مارس الجاري.

في الاثناء أعلنت وزارة الخارجية السودانية رفضها القاطع واستنكارها الشديد للتصريحات لتي أدلت بها وزيرة خارجية السويد أمام برلمان بلادها، والتي تضمنت إساءةً للقضاء السعودي.

وقال المتحدث باسم الوزارة علي الصادق في تعميم صحفي إن حديث الوزيرة السويدية إنتقد القضاء السعودي الذي تُستمد أحكامه من الشريعة الإسلامية، وعدها ازدراءً بالإسلام والمسلمين، وتدخلاً سافراً في الشؤون الداخلية للملكة العربية السعودية.

وأشار الى أن ذلك يأتي منافياً للقيم التي ظلّت تسعى السعودية وكافة الدول الإسلامية إلى إرسائها من أجل إعلاء قِيم الحوار والتّفاهم بين الأديان والثقافات.

واضاف "أن وزارة الخارجية وهي تُعبّر عن استهجانها وإدانتها بأقوى العبارات لهذه التصريحات التي تجيء في وقتٍ نحن في أشدّ الحاجة إلى تدعيم التّواصل والحوار في ظل الظروف الدقيقة التي تُخيّم على المنطقة والساحة الدولية، فإنها تُجدد التأكيد على موافقها الثابتة من رفض كل محاولات الوقيعة والحضّ على الكراهية والتّدخل في الشؤون الداخلية للدول".

ودعا المتحدث جميع الدول إلى احترام خيارات الشُعوب والكف عن مثل تلك التصريحات المسيئة التي لن تقود إلا إلى التعقيد في العلاقات الدولية وفي الجهود التي ينبغي أن تتضافر للتصدي لظواهر التّطرف والإرهاب.

واستدعت الرياض سفيرها لدى السويد الاسبوع الماضي وحذت الامارات ذات الخطوة بسبب انتقادات وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم لسجل حقوق الإنسان والديمقراطية في السعودية أمام البرلمان السويدي.

وأعلنت ستوكهولم إثر ذلك أنها لن تجدد اتفاقية وقعت عليها عام 2005 للتعاون العسكري مع السعودية.

ومن المقرر أن تجتمع وزيرة الخارجية في وقت لاحق من هذا الأسبوع بعدد من قادة الأعمال القلقين من تأثيرات تدهور العلاقات بين السويد ودول الخليج.

Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان
تسوية مبدئية لأزمة سد النهضة تمهيداً للتفاوض

الخرطوم 23 مارس 2015 ـ وقع الرئيس السوداني عمر البشير والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء الأثيوبي هايلي ماريام ديسالين، الإثنين، على وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة، تمهيدا للتفاوض على التفاصيل المتعلقة بالسد العملاق، الذي تبنيه أثيوبيا على النيل الأزرق، وجرت مراسم التوقيع بالقصر الرئاسي بالخرطوم وسط حضور إقليمي.

                 سد النهضة الأثيوبي

وتم إلغاء المؤتمر الصحفي للبشير والسيسي وديسالين من دون ابداء أسباب على الرغم من تجهيز منصة ثلاثية.

وقال رئيس الوزراء الأثيوبي، في كلمته خلال مراسم التوقيع، إن سد النهضة هو مشروع للتنمية لكل دول حوض النيل، مؤكداً أن سد النهضة لن يوقع أي ضرر لمصر والسودان.

وأكد ديسالين أن السد لا يحقق مصالح إثيوبيا وحدها، وأن بلاده ملتزمة بالتعاون مع دول حوض النيل ولن تقوم بأي عمل يضر بمصالح دول المصب.

وأضاف أن هناك ثقة بين إثيوبيا ومصر والسودان خلال المحادثات حول سد النهضة، وأن مشاريع تطوير المياه فى بلاده تستهدف التنمية المستدامة وهي صديقة للبيئة.

وعمد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الى ارتجال خطاب عقب القاء كلمته الرسمية، قال فيه إن القلق والتوتر كان يساور شعوب الدول الثلاث الفترة الماضية، "لكن السودان ومصر وأثيوبيا يبدأون الآن حقبة جديدة من المحبة والثقة تضمن تقدم ومستقبل وحياة شعوب المنطقة".

وتابع "يمكن أن نتعاون ونعمل أشياء عظيمة، ويمكن أن نتشاكس ونشكك في بعضنا ولا نتحرك قيد أنملة.. نحن اخترنا التعاون والبناء".

وأشار السيسي إلى أنه أبلغ رئيس الوزراء الأثيوبي بأن "شعب مصر يعيش على مياه النيل التي تأتي إليه بأمر من الله منذ ألاف السنين"، وزاد "ليس لدينا تحفظ ونتمنى الخير لأثيوبيا".

وأكد الرئيس المصري أن بلاده لن تسمح بعقبات "تعيدنا للماضي الذي تجاوزناه"، وأشار إلى أن اتفاق المبادئ يتطلب استكمال ابرام اتفاقات مفصلة للمسائل العالقة، خاصة مبادرة حوض النيل.

وعبر عن اعتزازه بما أسماه "اللحظة التاريخية"، وقال "أوعدكم بأن نحلم معا بالخير والرخاء لنبدأ مشروعا تنمويا شاملا".

من جانبه وصف الرئيس السوداني عمر البشير، التوقيع على اتفاق سد النهضة الاطاري بأنه "عمل تاريخي غير مسبوق في العلاقات الأزلية بين الدول الثلاث".

وقال البشير في كلمته "بالتوقيع نكون قد مضينا خطوات مباركة في إرساء دائم التعاون والثقة والترابط ما ينعكس ايجابا على الاستقرار والأمن في إقليمنا"، وشد على أن المصالح الوطنية يجب أن لا تكون خصما على المصالح الإقليمية.

وعبر عن أمله في أن ينداح الاتفاق على التعاون بين دول حوض النيل حول مبادرة حوض النيل، وقطع بالتوصل إلى اتفاقات تفصيلية تضمن عدم الإضرار بمصالح الدول الثلاث.

وتنص اتفاق المبادئ التي وقع عليها زعماء السودان ومصر وأثيوبيا على أن تلتزم الدول الثلاث بتوصيات المكتب الاستشاري المنفذ لدراسات السد، وتشدد الوثيقة التي لم تعلن حتى الآن على الالتزام بمواصفات السد بموجب تقرير المكتب الاستشاري.

وينص الاتفاق على ضمان حقوق دول المصب في نهر النيل وعدم تأثرها ببناء السد وأن المبادئ الحاكمة والضمانات والحفاظ على المصالح، وتحقيق المكاسب المشتركة.

وكان كل من البشير والسيسي وديسالين قد عقدوا مباحثات مغلقة بالقصر الرئاسي السوداني في الخرطوم قبل مراسم التوقيع.

وتناولت المباحثات جميع القضايا المشتركة بين البلدان الثلاثة وعلى رأسها ملف مياه نهر النيل، والملفات العالقة بخصوص سد النهضة الإثيوبي وتأثيره على حصة دولتي المصب "مصر والسودان" من المياه.

ويقع سد النهضة الأثيوبي على النيل الأزرق، على بعد حوالي 20 كلم من الحدود السودانية، وتبلغ السعة التخزينية الكلية للسد، 74 مليار متر مكعب، وينتظر أن يولد طاقة كهربائية تصل إلى 6000 ميغاواط.

وتتخوف مصر من تأثير سد النهضة، على حصتها السنوية من مياه النيل التي تبلغ 55.5 مليار متر مكعب، بينما يؤكد الجانب الأثيوبي أن سد النهضة سيمثل نفعا لها خاصة في مجال توليد الطاقة، كما أنه لن يمثل ضررا على دولتي المصب.

وفي 22 سبتمبر الماضي، أوصت لجنة خبراء وطنيين من مصر والسودان وأثيوبيا، بإجراء دراستين إضافيتين حول سد النهضة، الأولى: حول مدى تأثر الحصة المائية المتدفقة لمصر والسودان بإنشاء السد، والثانية: تتناول التأثيرات البيئة والاقتصادية والاجتماعية المتوقعة على مصر والسودان جراء إنشاء هذا السد.

وتتكون لجنة الخبراء الوطنيين من 6 أعضاء محليين "اثنين من كل من مصر والسودان وأثيوبيا"، و4 خبراء دوليين في مجالات هندسة السدود وتخطيط الموارد المائية، والأعمال الهيدرولوجية، والبيئة، والتأثيرات الاجتماعية والاقتصادية للسدود.


Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان
شروط مصرية وتكتم سوداني حول سد النهضة

الخرطوم/ القاهرة 19 مارس 2015 - يكتنف الغموض مصير الاتفاق الإطاري حول سد النهضة، والذي ينتظر ان يوقع عليه رؤوساء مصر وأثيوبيا والسودان بالخرطوم، الإثنين المقبل، في أعقاب تقارير صحفية تحدثت عن إعتزام الرئيس المصري التوجه الى أديس ابابا منتصف الأسبوع المقبل، لمطالبة أثيوبيا بإجراء تعديلات على الاتفاق قبل توقيعه.

  الرئيس المصري الجديد عبدالفتاح السيسي

وأعلن وزراء خارجية السودان ومصر وأثيوبيا، الجمعة، قبل الماضية، وبعد أيام من المباحثات بالخرطوم، الاتفاق على مبادئ حول تقاسم مياه نهر النيل ومشروع إنشاء سد النهضة الأثيوبي، على أن يتم رفع الاتفاق لزعماء الدول الثلاث للمصادقة عليه، بعد اجتماع وزاري ثلاثي ضم لأول مرة وزراء الخارجية إلى جانب وزراء الموارد المائية لتسوية الخلافات العميقة حول سد النهضة.

وكشفت الحكومة الاثيوبية رسميا، الخميس، عن زيارة لرئيس المصري السيسي لأديس أبابا لمدة ثلاث أيام تبدأ الإثنين المقبل، فيما قالت وزراة الخارجية السودانية إن مبادرة السودان قائمة وإن الإثنين المقبل، لا يزال الموعد المضروب لتوقيع اتفاق سد النهضة.

وقال بيان لرئاسة الجمهورية المصرية، إن السيسي سيزور السودان واثيوبيا خلال الفترة من 23 - 25 مارس ويلتقي بالبشير في الخرطوم ويتجه لأديس أبابا للقاء رئيس الوزراء الاثيوبي ويلقي كلمة أمام البرلمان.

وافادت مصادر مطلعة رفيعة المستوى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيزور السودان الاثنين 23 مارس، وسيلتقي الرئيس السوداني عمر البشير.

وأضافت أن الزيارة التي تستغرق يوما واحدا سيتم خلالها عقد اجتماع للجنة العليا المشتركة بين البلدين التي تم رفع تمثيلها للمستوى الرئاسي.

وأكدت المصادر انه لم يتحدد حتى الآن إتمام التوقيع على وثيقة إعلان المبادئ بين مصر وأثيوبيا والسودان الخاصة بسد النهضة من عدمه.

وأشارت إلى أن السيسي سيقوم بزيارة إلى أثيوبيا، الثلاثاء 24 مارس تستمر يومين يلتقي خلالها رئيس الوزراء الأثيوبي هايلي مريام ديسالين، وعدد من كبار المسؤولين الأثيوبيين.

شروط مصرية تسبق التوقيع

وقال وزير الموارد المائية والري المصري، حسام مغازي أن وثيقة المبادئ التي من المقرر أن يوقع عليها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم الأثنين المقبل تنص على أن تلتزم الدول الثلاث بتوصيات المكتب الاستشاري الدولي المُنفذ لدراسات سد النهضة أياً كانت، وهو ما يوجب على الجانب الإثيوبي تعديل مواصفات السد حال ثبوت وقوع ضرر بمصر في تقرير المكتب الاستشاري".

وأكد المغازي في تصريحات نقلتها "المستقبل" أن هناك خبراء، من رجال القانون والسياسة والأمن القومى والموارد المائية على دراسة وتقييم الأبعاد القانونية والسياسية والأمنية والفنية لوثيقة المبادئ الخاصة بسد النهضة الإثيوبي، بناء على توجيهات السيسي، قبيل التوقيع عليها من رؤساء الدول الثلاث خلال الأيام المقبلة بالعاصمة السودانية الخرطوم.

وأكد أنه "سيتم الإعلان عن تفاصيل مشروع الوثيقة التوافقية حول سد النهضة بعد مراجعتها من الخبراء والموافقة عليها من قبل رؤساء الدول الثلاث"، موضحا أن "بنود الاتفاق تضع نظاما للمراقبة وتنظيم ووضع قواعد التشغيل".

وشدد وزير الري على أن هناك تنسيقا وتعاونا كاملا بين المسارين الفني والسياسي للمفاوض المصري، لافتا الى أن المسار الفني يتعلق باختيار مكتب استشاري دولي لوضع الدراسات الفنية المتعلقة بالسد الإثيوبي، حيث تم تحديد مكتبين استشاريين سيتم اختيار أحدهما قبل نهاية الشهر الجاري، أما المسار السياسى فيتعلق بآلية تشغيل السد وطريقة إدارته والتى حددتها الوثيقة.

وقال مغازى إن الاتفاق بين الدول الثلاث على المسار السياسي هو الضامن الفعلي للمسار الفني لإزالة التحفظات التى تخص كل جانب والتى تم وضعها فى إطار حاكم للعلاقة بين جميع الأطراف.

تكتم سوداني حول بنود الاتفاقية

وقال خبير سوداني في شؤون المياه لـ"سودان تربيون" الخميس، إن وزارة الموارد المائية في السودان تتكتم بشدة على بنود الاتفاقية، وإعتبر الأمر مريبا وينطوي على عدم إكتراث للرأي العام في قضية حيوية.

وشدد على أن السودان ومصر يجب ان يرفضا التوقيع على أي اتفاقية تسمح لاثيوبيا بتخزين اكثر من 11 مليار متر مكعب خلف سد النهضة.

وقال إن السودان اذا وقع على اتفاق سد النهضة، سيفقد اهم كرت كان في يديه "لأن اتفاقية سد النهضة ستلغي اتفاقية 1902 الخاصة بالحدود التي وقعت بين بريطانيا التي كانت تدير السودان وامبراطور اثيوبيا، وتنص الاتفاقية على منح اثويبيا اراضي بني شنقول مقابل عدم بناء سدود"، مردفا "اذا وقع السودان يجب ارجاع هذه الاراضي".

وأكد الخبير أن السد سيؤثر على السودان خاصة فيما يلي الزراعة، في العروتين الصيفية والشتوية بسبب حجز مياه النيل الأزرق، لافتا الى ان اثيوبيا تخطط لسد تبلغ سعته التخزينية 74 مليار متر مكعب، في حين ان ايراد النيل الأزرق السنوي يبلغ 48 مليار متر مكعب.

وبدأت إثيوبيا بتحويل مياه النيل الأزرق في مايو 2013 لبناء السد الذي سينتج ستة آلاف ميجاوات من الكهرباء وسيكون أكبر سد في إفريقيا بإنتهاء العمل به في 2017.

وحسب مسؤولين أثيوبيين، فإن تكاليف مشروع بناء السد الذي يبلغ طوله 1780 مترا وعلوه 145 مترا ستصل إلى 4,2 مليار دولار.

وتعتبر مصر أن "حقوقها التاريخية" في النيل مضمونة بموجب اتفاقي 1929 و1959 اللذين يعطيانها حق استعمال 87% من مياه النهر.

وأكد محمد نصر علام وزير الري المصري الأسبق أن الإعلان عن توقيع اتفاق تعاون بشأن سد النهضة بين مصر والسودان وأثيوبيا بالعاصمة السودانية في 23 مارس، يؤكد نجاح أثيوبيا في فرض "سياسة الأمر الواقع"، وجرّ مصر فى مفاوضات واتفاقيات مبهمة لا طائل منها، سوى منحها الوقت لاستكمال إجراءات بناء "سد النهضة"، وهو نفس ما اتبعته مع كينيا بعد إنشائها لسد «جيب 3»، والتى أصبح فيها السد أمراً واقعاً.

وأضاف في تصريحات "للمستقبل" إنه إذا صح ما يقال من أن هذا الاتّفاق تضمن بنودا خاصّة بتشغيل السد وملء الخزّان، فذلك يعني أن مصر وافقت على استكماله من دون النظر إلى تأثيراته، ودون التزام من الإدارة الإثيوبية بالتوقّف المرحلى لبناء السد، إلى حين ورود تقارير اللجان الفنية، والتأكد من نتائج الدراسات الخاصّة بتأثيراته على دولتي المصبّ.

وأشار الى أن "أثيوبيا بذلك تكون قد حصلت على اعتراف مصري يعقبه اعتراف عالمي بشرعية سدها المقام على مجرى نهر النيل بارتفاع 170 مترا، وبعرض 1800 متر، ويقلل حصتنا من المياه التي تبلغ 55,5 مليار متر مكعب، وذلك أثناء ملء خزان السد، بنحو 11 مليار متر مكعب".

وفي الخرطوم شن مدير كرسي اليونسكو للمياه عبد الله عبد السلام هجوما لاذعا علي المسؤولين عن ملف اتفاقية سد النهضة الاثيوبي، واتهمهم بإدارته بعقليه أمنية، تحول دون كشف الأرقام والمعلومات والحقائق حوله، مطالباً بضرورة التعامل في الملف بوضوح.

وحذر عبد السلام في ندوة عقدت بالخرطوم، الخميس، من الآثار السلبية للسد التي تتمثل في حجم وسعة الخزان البالغة 74 مليار متر مكعب وتشغيله وكيفية امتلاءه.

ونبه الى ضرورة الالتفات الى من سيقوم بتنفيذ وتشغيل السد خاصة في ما يخص عواقب الفيضانات التي تخلف اضراراً كبيرة.

وألمح الى ان أثيوبيا استغلت الظروف السياسية التي كانت تعيشها مصر والسودان، واستثمرتها في بناء السد النهضة.

Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان
البشير يدعو الى تكامل عربي إقليمي لإنتاج الغذاء

شرم الشيخ 13 مارس 2015- دعا الرئيس السوداني عمر البشير، الى تعزيز التكامل العربي والإقليمي في مجال إنتاج الغذاء، وشدد على أهمية زيادة حجم التعاون الثنائي والإقليمي وفتح مسارات التجارة وتسهيل انتقال السلع وإزالة القيود الإدارية والجمركية التي تعيق التجارة عبر الحدود العربية.وأكد أن لا مخرج لتجاوز خطر نقص الغذاء إلا من خلال تكامل الموارد.

          

وقال البشير لدى مخاطبته بمدينة شرم الشيخ مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري "مصر المستقبل"، الجمعة ، ان كل الدول العربية تمتلك عنصرا هاما لتحقيق غاية التكامل مشيرا إلي امتلاك السودان للأرض والمياه ومصر للطاقة البشرية والخبرات والقدرات ودول الخليج للموارد المالية والتمويلية.

ودعا البشير إلي ان يكون السودان ومصر نواة لمشروع يتم من خلاله قيام مشروعات عربية عملاقة لإنتاج الغذاء والحبوب واللحوم والصناعات المرتبطة بها.

وأضاف" ندرك أهمية حاجة اقتصادياتنا الوطنية إلي التعاون والاندماج في الاقتصاديات الكبرى كما ندرك أهمية التكامل مع العالم في مجال تبادل السلع والخدمات والمنافع ونؤكد أهمية زيادة حجم التعاون الثنائي والإقليمي من خلال فتح مسارات التجارة وتسهيل انتقال السلع والخدمات وإزالة القيود الإدارية والجمركية التي تعيق التجارة عبر الحدود بيننا".

وأشار البشير إلي افتتاح معبر قسطل - اشكيت الرابط بين السودان ومصر، معربا عن تطلع السودان لفتح معبر ارقين في اقرب الآجال .

ولفت البشير إلي ان فتح وتشغيل المعابر يسهم في عبور صادرات مصر ومنتجاتها إلي الدول الإفريقية مما يؤدي لانتعاش الصناعات المصرية وخلق المزيد من فرص العمل وخفض البطالة .

تبرعات خليجية سخية

وتبرعت السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة لدعم الاقتصاد المصري بمبلغ 12 مليار دولار بواقع 4 مليار دولار لكل دولة .

وأعلن أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح دعم بلاده للاقتصاد المصري بمبلغ 4 مليار دولار منها 2 مليار وديعة بالبنك المركزي المصري ومثلها لدعم الاقتصاد المصري .

وتعهد ولي العهد السعودي الأمير مقرن بن عبد العزيز بتقديم خدمة مساعدات للاقتصاد المصري بمبلغ 4 مليار دولار منها مليار كوديعة بالبنك المركزي المصري وباقي المبلغ مساعدات تنموية من خلال برنامج الصادرات السعودية والاستثمارات والمشاريع المختلفة مع القطاع الخاص السعودي المصري .

وقال الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات ان بلاده وقفت مع مصر خلال الفترة الماضية وبلغ إجمالي ما قدمته الإمارات لها خلال العامين الماضيين أكثر من 14 مليار دولار ، معلنا تقديم دعم إضافي بقيمة أربعة مليارات دولار بجانب وضع مليارين دولار كوديعة في البنك المركزي ومليارين آخرين لتنشيط الاقتصاد المصري.


Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان
البشير يتعهد بوضع السلام على قائمة بنود فترته الرئاسية الجديدة حال فوزه في الانتخابات

الخرطوم 11 مارس 2015- وعد الرئيس السوداني، عمر البشير بأن يكون تحقيق السلام ، هو البند الأول خلال فترته الرئاسية حال فوزه في الانتخابات المقبلة،ودعا حملة السلاح من معارضيه للعودة الي السودان قائلا "انه يسع الجميع".

          

وتقاتل الحكومة السودانية، متمردي الحركة الشعبية ـ شمال، في منطقتي جنوب كردفان "جبال النوبة"، والنيل الأزرق منذ العام 2011، فضلا عن مجموعة حركات مسلحة في إقليم دارفور منذ 11 عاما.

وقال الرئيس عمر البشير،في الأول من مارس أمام حشد جماهيري كبير بمدينة كادقلي بولاية جنوب كردفان ، إن حكومته قادرة على تحقيق السلام في كل ربوع البلاد خلال العام 2015 "سلما أو حربا".

وقال البشير لدي مخاطبته، الأربعاء ،الحملة القومية الشبايبة لترشيحه بضاحية أركويت جنوبي الخرطوم ، ان السودان بات قبلة لمواطني الكثير من الدول خاصة المجاورة بحثا عن الأمن .

وأضاف "في جنوب السودان عندما ضاقت بهم الأرض هناك،جاؤونا، ولم نقل لهم انتم السبب في الانفصال،رحبنا بهم ،واقتسمنا معهم اللقمة والنبقة".

وقال البشير انه سيعطي الاسبقية فى فترته الرئاسية لتحقيق السلام فى النيل الأزرق وجنوب كردفان ودارفور.

وأضاف: (نريد نوحد اهل السودان بلا عصبية أوجهوية ونعمل على بناء أمة سودانية موحدة متطورة متحضرة لمن يسألوك جنسك وقبيلة شنو تقول سوداني).

ووسط عاصفة من التكبير والتهليل دعا البشير الى تبسيط الزواج ومحاربة غلاء المهور والعادات الضارة والبذخ وتقليل تكلفة الزواج وتيسيير اجراءاته ليتمكن الشباب والشابات من إكمال نصف الدين.

ووجه اللجنة القومية للشباب التي تضم الأحزاب المشاركة فى الحكومة بان تواصل عملها وان ينتهي نشاطها بانتهاء الانتخابات ليكون مشروعها هو تيسر الزواج للشباب.

كما وجه بانشاء بنك خاص للشباب لتمويل مشاريعهم وتوفير فرص عمل لهم، وتعهد بتوسيع مشاركتهم فى الجهاز التنفيذي، مشيداً بالشباب السودان وقال انهم الأفضل على مستوي العالم وتابع : (شبابنا الأن يصنعون السيارة والطيارة والدبابة وعندما تتاح لهم الفرصة ببدعوا).


Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان
مليون دوﻻر من استراليا لمساعدة اللاجئين الجنوبيين بالسودان

الخرطوم 8 مارس 2015 ـ قال برنامج الأغذية العالمي، التابع للأمم المتحدة بالسودان، أن حكومة استراليا تبرعت بنحو 1.1 مليون دوﻻر لمساعدة لاجئيي جنوب السودان الذين بدأوا في الوصول إلى السودان هربا من الصراع الدائر في بلادهم منذ ديسمبر 2013.

          

وقال البرنامج، في بيان، الأحد، إن المساهمة ستمكن برنامج الأغذية العالمي من شراء 600 طن متري من البقوليات التي تكفي لتوفير الغذاء لـ 66,650 شخص لمدة خمسة أشهر.

وبحسب البيان "يساعد برنامج الأغذية العالمي حالياً ما يقارب 70,000 مواطن من جنوب السودان في ولايات شمال كردفان، جنوب كردفان، غرب كردفان والنيل الأبيض".

وحسب القائم بالأعمال بالسفارة الأسترالية بالسودان برين ﻻينغ: "بهذه المساهمة لبرنامج الأغذية العالمي، فإن استراليا سعيدة بمساعدة الدول المجاورة لجنوب السودان لتوفير الحماية والدعم لسكان جنوب السودان، كما نرحب بمجهودات حكومة السودان في تسجيل وتوثيق السكان القادمين من جنوب السودان لضمان حصولهم على المساعدات الإنسانية".

وفي 2014، ساهمت استراليا بـ 1.8 مليون دولار في عمليات برنامج الأغذية العالمي بالسودان ما أتاح للوكالة شراء الحبوب والبقوليات التي تم توزيعها للضعفاء البلاد. وكانت هذه أول مساهمة استرالية مباشرة لعمليات برنامج الأغذية العالمي بالسودان منذ 2010.

من جهته قال المدير القطري لبرنامج الاغذية العالمي في السودان، عدنان خان: "نحن شاكرون لشعب وحكومة استراليا على المساهمة التي جاءت في وقتها والتي ستساعدنا في تقديم مساعدة غذائية منقذة للحياة لمواطني جنوب السودان الذين لجأوا إلى السودان.. هذه المساهمة تعزز مجهوداتنا المستمرة في الاستجابة لإحتياجاتهم بكفاءة وفاعلية".

وفي إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين حكومتي السودان وجنوب السودان في يوليو 2014، يقوم برنامج الأغذية العالمي بتحريك قوافل من الشاحنات والبوارج التي تحمل مساعدات غذائية منقذة للحياة عبر السودان الى جنوب السودان لتوزيعها على المتضررين من النزاع.

ونقل برنامج الأغذية العالمي حتى مارس الجاري حوالي 2,800 طن متري من المساعدات الإنسانية لجنوب السودان مع وجود خطة لنقل 21,000 طن متري إضافية في غضون الثلاثة أشهر القادمة.

وتعمل بالسودان 21 منظمة إنسانية تابعة للأمم المتحدة أبرزها برنامج الأغذية العالمي الذي تعمل بالسودان منذ عام 1963، بجانب 104 منظمات أجنبية أخرى تتركز غالبية أنشطتها في مناطق نزاعات حيث يحارب الجيش 4 حركات مسلحة في 8 ولايات من أصل 18 ولاية سودانية 5 منها في إقليم دارفور المضطرب غربي البلاد.

وتسبب النزاع المسلح المندلع منذ 2003 في إقليم دارفور الذي يقطنه نحو 7 ملايين نسمة في مقتل 300 ألف شخص وتشريد نحو 2.5 مليون شخص بحسب إحصائيات الأمم المتحدة.

وتشهد أيضا ولايتا جنوب كردفان والنيل الأزرق المتاخمتين لدولة جنوب السودان نزاعا مسلحا منذ يونيو 2011 تضرر منه نحو 1.2 مليون شخص بحسب إحصائيات أممية.

ويخطط برنامج الأغذية العالمي في النصف الأول من 2015، لمساعدة 3.7 مليون شخص 2.8 منهم في دارفور و890,000 في وسط وشرق السودان بما في ذلك الاشخاص الذين لاذوا بالفرار من النزاع في جنوب السودان.

Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان