السودان : آخر الأخبار

الأخبار العاجلة - علي مدار الساعة

Recent Posts

Tags

Community

Email Notifications

Archives

August 2015 - Posts

سلفاكير يستجيب للضغوط ويوقع علي اتفاق سلام لإنهاء الصراع
جوبا 26 أغسطس 2015 ـ وقّع رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، الأربعاء، مبدئياً على اتفاقية السلام لإنهاء الصراع بينه وقوات المتمردين بقيادة نائبه السابق ريك مشار، واعترف سلفاكير، بتعرضه لضغوط قوية، قائلاً: "كنت أمام خيارين، إما التوقيع أو تستمر...
السعودية: لم يتم إبرام أية اتفاقات استقدام عمالة منزلية نسائية من السودان

الخرطوم 21 أغسطس 2015 ـ أوضحت وزارة العمل السعودية أنها لم تبرم أية اتفاقيات ثنائية بشأن العمالة المنزلية النسائية من السودان، ويأتي التوضيح، عقب تداول مواقع التواصل الاجتماعي وتقارير صحفية، لأنباء عن تعرض سودانيتين تعملان مع أسر سعودية لمعاملة قاسية.

   المتحدث باسم وزارة العمل السعودية

وقال المتحدث باسم وزارة العمل السعودية، تيسير المفرج، في بيان صحفي، الجمعة، "إن وجود اسم أي دولة ضمن الخيارات التي تضعها الوزارة في مواقعها المخلتفة تحت قوائم الدول التي يسمح باستقدام العمالة المنزلية منها لا يعني بالضرورة اقتصاره على العمالة المنزلة النسائية، في الوقت الذي يتاح منها استقدام العمالة المنزلية الرجالية في عدد من المهن التي تنطوي تحت مصطلح العمالة المنزلية، مثل الممرض المنزلي، والحارس المنزلي، والسائق الخاص والطاهي والمضيف والبستاني".

وعرضت بعض الشركات العاملة في مجال الاستقدام، في ديسمبر الماضي، فرص عمل وطلبات استقدام عمالة منزلية من السودان والمغرب وتنزانيا للملكة العربية السعودية.

وأشار إلى أن المصطلح المتداول والشائع للعمالة المنزلية يقصد به جميع المهن التي تصدر بها تأشيرات داخل المنزل أو خارجه لصالح الأفراد، كما أن كثيرا من هذه الدول التي يسمح باستقدام العمالة المنزلية منها لديها أنظمة وقوانين لا تسمح باستقدام العمالة المنزلية النسائية منها.

وكانت سفارة السودان بالرياض قد أفادت في تعميم سابق بأنها عبرت منذ العام 2011 عن سياسة السودان الواضحة ممثلة في وزارة العمل حول رفض عمل المرأة السودانية في مهنة عاملة منزلية.

وكانت تقارير قد أثارت قضية سودانيتين تم إيداعهما سجن دومة الجندل بمنطقة الجوف السعودية وسط تسؤولات عن كيفية السماح لهن بالسفر للعمل كخدم في المنازل، رغم أن السودان لا يسمح بذلك.

وقالت السفارة السودانية إن بطرفها معلومات عن مكاتب استخدام وأشخاص متورطين في استقدام سودانيات للمملكة تحت مسمى "عمالة منزلية".

وعلى إثر ذلك أجرت السفارة اتصالا هاتفيا مع الكفيلين لإجراء التسوية الخاصة بترحيل السودانيتين والتي تتمثل في التزام السفارة بجميع المستحقات التي طالب بها الكفيلان.

Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان

الحكومة السودانية بصدد اتخاذ اجراءات عقابية ضد الإعلام الإسفيري

الخرطوم 19 أغسطس 2015 ـ (البرلمان: سارة تاج السر) - أعلن وزير الإعلام أحمد بلال عثمان، عن مشروع قانون جديد للصحافة والمطبوعات في مراحله النهائية، يسمح للحكومة باتخاذ اجراءات عقابية ضد الإعلام الإسفيري الذي وصفه " بالسلطة الخامسة".

أحمد بلال : الإعلام الاسفيري سلاح خطير

ونوه إلى أن المشروع يتضمن انشاء مجلس للإعلام الإلكتروني يعني برصد ومتابعة ما ينشر في الإنترنت، ومحكمة مختصة بقضايا الصحف، بجانب تعديلات بسلطات مجلس الصحافة والمطبوعات.

وأقر الوزير بأن صورة السودان لا تزال مشوهة في الخارج وتحتاج إلى تعديل، وكشف عن اطلاق قناة فضائية موجهة لمخاطبة العالم الخارجي باللغة الإنجليزية قريباً.

وأكد الوزير اكتمال الترتيبات الخاصة بإنشاء محكمة الصحافة والتي ستباشر عملها عقب إجازة قانون الصحافة والمطبوعات الجديد الذي ستدفع به الوزارة خلال دورة البرلمان في أكتوبر المقبل، ووصف مشروع القانون بـ (الجيد جداً).

واتهم الوزير خلال اجتماعه بلجنة الإعلام والشباب والرياضة البرلمانية، بمقر الوزارة أمس، الإعلام الإلكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي، ببث الشائعات المغرضة والخادشة للحياء، ووصف الإعلام الاسفيري بـ (السلاح الخطير)، وأعلن عن اجراءات عقابية بحق المدونين الإلكترونيين الذين يتعمدون تغييب الحقائق حال تم الوصول إليهم ومقاضاتهم عبر محكمة الصحافة المختصة، بجانب العمل على توفير المعلومة وتسهيل الحصول عليها وتداولها.

وكشف وزير الإعلام عن الفراغ من الترتيبات المتعلقة بإطلاق قمر صناعي سوداني ، بجانب التحول من البث التماثلي للرقمي.

من جانبه أكد رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان عمر سليمان دعم البرلمان اللا محدود للوزارة في الجانب المالي والتشريعي.


Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان

فتح الجامعات السودانية للطلاب من اليمن وسوريا

الخرطوم 19 أغسطس 2015 ـ باهى الرئيس السوداني عمر البشير بمخرجات ثورة التعليم العالي التي أعلنها في أوائل عقد التسعينيات من القرن الماضي، وأعلن فتح الجامعات السودانية للطلاب من اليمن وسوريا ومعاملتهم معاملة الطلاب السودانيين.

         الرئيس السوداني عمر البشير

ويشارك السودان في تحالف "عاصفة الحزم" بقيادة المملكة العربية السعودية لضرب الحوثيين الشيعة في اليمن، وتعهد السودان بامكانية استقبال جرحى الحرب الدائرة في اليمن، كما أرسل مساعدات إنسانية عبر الجو إلى عدن.

وقال البشير الذي خاطب مؤتمرا طلابيا بالخرطوم، الأربعاء، أن "الإنقاذ" كافأت الطلاب على "مجاهداتهم" وتقديمهم "الشهداء" في الحرب بجنوب السودان، بثورة التعليم العالي.

وخاض الرئيس في مقارنات بالأرقام تبين عدد الطلاب في الجامعات عند تسلم "الإنقاذ" للسلطة في يونيو 1989، وعددهم الحالي.

وأوضح أنه عند تسلمه للسلطة كان القبول في الجامعات السودانية لا يتعدى 6 ألاف طالب، وإجمالي طلاب الجامعات 22 ألف طالب، وعندما أعلنت وزارة التعليم العالي بقيادة وزيرها الأسبق بروفيسور إبراهيم أحمد عمر "رئيس البرلمان الحالي"، عزمها القبول للجامعات، أصبح ذلك مادة للسخرية والتندر وكيل الاتهامات للعهد الجديد.

وأضاف البشير أن الحكومة بالفعل تمكنت من قبول 11 ألف طالب للجامعات في العام التالي ومن ثم تضاعفت أعداد القبول إلى أن وصلت 200 ألف طالب هذا العام، مشيرا إلى أن ولاية الخرطوم لوحدها تضم حاليا نصف مليون طالب جامعي، عدا الطلاب ببقية الولايات.

ودافع الرئيس عن خريجي الجامعات السودانية رافضا محاولات تبخيسهم بدعاوي أن التوسع في الجامعات أثر في جودة مخرجاتهم وفاقم مشكلة البطالة في أوساط خريجي الجامعات، قائلا "إن التعليم ليس للوظيفة.. التعليم للتحرير".

وأكد أن التوسع الأفقي في التعليم الجامعي لم يكن على حساب الجودة، مستدلا على ارتفاع الطلب على خريجي الجامعات السودانية في سوق العمل الخليجي.

وأشار إلى أن الدولة بعد انتشار الجامعات في كل مدينة وولاية ستواصل في تجويد التعليم العالي، عبر تأهيل المعلمين وحل مشكلاتهم، وإصلاح بيئة التعليم وحل الصعوبات التي تواجه الطلاب.

ونصح البشير الطلاب بان يكونوا قدوة في مجتمعاتهم بنبذ التطرف والعنف والعمل على توحيد السودانيين، ونبه إلى أن السودان ما زال يعاني من "بقايا تمرد" والنزاعات المسلحة والصراعات القبلية.

وأفاد أن الجامعات السودانية ستفتح أبوابها للطلاب اليمنيين والسوريين وتعاملهم بذات الشروط التي يخضع لها الطلاب السودانيين، وأوضح أن ذلك هو الدور المرجو من بلاده، مشيرا إلى أن الجامعات في السودان استقبلت الطلاب الصوماليين عندما اندلعت الحرب هناك.

Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان

التحالف العربي من أجل السودان يطلب تقديم الجناة في أحداث سبتمبر للعدالة

الخرطوم 18 أغسطس 2015 ـ استنكر التحالف العربي من أجل السودان، قرار الرئيس عمر البشير، الأسبوع الماضي، بتعويض أسر ضحايا احتجاجات سبتمبر 2013، ودعا منظمات المجتمع المدني ونشطاء حقوق الإنسان بالضغط على الحكومة السودانية لإعادة فتح ملف الأحداث وتقديم الجناة للعدالة.

               الخبير مشهود بدرين

وشهد السودان في سبتمبر 2013، احتجاجات عاصفة بعد رفع الحكومة الدعم عن الوقود، ووقعت مواجهات دامية بين القوات الحكومية والمحتجين أدت لسقوط ما لا يقل عن 200 قتيل بحسب منظمات حقوقية، بينما قالت الحكومة أن عدد الضحايا لم يتجاوز 80 شخصا.

وتأسف التحالف العربي من أجل السودان في بيان الثلاثاء، من حديث البشير واعتبره "حديثا غير مسؤول من أعلى سلطة في الدولة، ويستفز مشاعر أسر الضحايا، ويعني ضمناً عدم الإعتراف بقضيتهم بتعزيز مبدأ الإفلات من العقاب بحماية الجناة".

وأشار التحالف إلى أن توجيهات الرئيس السوداني تعني تعطيل إجراءات العدالة في وقت ظلت أسر الضحايا تنتظر الإنصاف من الدولة.

وقال "بعد عامين من الصمت كنا نتوق ونتطلع أن يبدأ الرئيس السوداني في العام الأول من ولايته الجديدة التي ستستمر خمسة أعوام أخرى، أن يوجه بإعادة فتح ملف ضحايا أحداث سبتمبر، وأن ينحاز إلى الحق بتقديم الجناة إلى القضاء تطبيقاً للعدل".

وتابع "لكن يبدو أن سنواته الخمس القادمات ستكون إمتداداً لمسيرة الستة وعشرين عاماً الماضية والتي شهدت فيها البلاد أفظع الإنتهاكات وبإسم القانون".

وأكد التحالف أن السلطات السودانية رفضت منذ إندلاع الأحداث، الإعتراف بـ "الجريمة البشعة" التي إرتكبتها الأجهزة الأمنية ومليشيات المؤتمر الوطني الحاكم، كما أنها أنكرت عدد الضحايا وما زالت.

وتسأل التحالف العربي من أجل السودان: "إن كانت السلطات السودانية لا تعترف بعدد الضحايا فكيف سيتم تعويضهم..؟"، ودعا إلى التضامن الواسع مع أسر ضحايا أحداث سبتمبر حتى يقول القضاء كلمته.

Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان

البشير لزيارة نيويورك الشهر المقبل

نيويورك 4 أغسطس 2015- قال نائب مندوب السودان بالأمم المتحدة ، إن الرئيس السوداني عمر حسن البشير الذي وجهت له المحكمة الجنائية الدولية اتهامات بارتكاب جرائم حرب والإبادة الجماعية يعتزم السفر إلى نيويورك في سبتمبر ليلقي كلمة امام الأمم المتحدة.

          

ويورد جدول أعمال مبدئي وضعته المنظمة الدولية خاص بقمة التنمية المستدامة طبقا لرويترز، اسم الرئيس السوداني على أنه سيلقي كلمة في 26 سبتمبر.

ومن المقرر أن تتبنى القمة رسميا خطة للتنمية المستدامة في العالم على مدى 15 عاما قادمة.

ولدى سؤاله عما إذا كان البشير سيحضر القمة قال نائب مندوب السودان لدى الأمم المتحدة حسن حامد حسن "نعم". لكنه لم يعط المزيد من التفاصيل.

وكان جدول أعمال مؤقت خاص باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تبدأ في 28 سبتمبر يشير فقط إلى السودان على أنه ممثل تمثيلا وزاريا.

وامتنع علي الصادق المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية عن التعليق.

وأراد البشير التحدث في الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2013. ولكن مسؤولين سودانيين قالوا إن طلب التأشيرة الأمريكي كان معلقا. وهو ما حال دون سفره. ووصفت واشنطن طلب التأشيرة في ذلك الوقت بأنه "مؤسف".

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية حول نوايا البشير لزيارة نيويورك الشهر المقبل.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية ومقرها في لاهاي بهولندا في 2009 و2010 مذكرات اعتقال اتهمت فيها البشير بأنه وراء جرائم إبادة جماعية وغير ذلك من الفظائع ضمن مساعية لسحق انتفاضة في إقليم دارفور بغرب السودان.

ويتعين على أعضاء المحكمة الجنائية الدولية التحرك لتنفيذ مذكرات الاعتقال لكن الولايات المتحدة ليست عضوا فيها.

كما ترتبط الولايات المتحدة باتفاق خاص يقضي بالسماح لقادة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بحضور الجمعية العامة.

ونجح البشير الذي يرفض سلطة المحكمة في السفر عبر أفريقيا والشرق الأوسط. لكنه خلال زيارة لجنوب أفريقيا في وقت سابق هذا العام أجبر على السفر بشكل مفاجئ بعدما قضت محكمة بضرورة منعه من السفر في انتظار نتيجة جلسة بشأن توقيفه المحتمل.


Southern Sudan TV Live :: SSTV :: شاهد تلفزيون جنوب السودانSudan TV Live :: SUDAN TV :: شاهد تلفزيون السودان